مي سبورت سماعات إم بي ثري : سماعات رياضية تتضمن مشغل إم بي ثري مقاومة للماء تستخدم الملاحة الصوتية لانتقاء الموسيقى
نقدم أول مشغل إم بي ثري رياضي في العالم مقاوم كليا للماء ولاسلكي وفيه ميزة الملاحة الصوتية

سماعات مي إم بي ثري الرياضية هذه لديها ذاكرة أربعة غيغابايت مدمجة ضمن تصميم شريط جميل حول الياقة. وأخيرا ما من أسلاك متشابكة أو سماعات أذن معرضة للسقوط. تصميم مشغل إم بي ثري الرياضي هذا مثالي لجميع أنواع الرياضة، ولكن حتى الآن كانت النماذج السابقة تتعطل بسرعة عندما يتسرب إليها العرق. تصميمنا هذا حاصل على براءة اختراع وهو مضاد للماء / للعرق مما يجعله مثالي للركض لركوب الدراجات وممارسة الرياضة في الجمنازيوم. ليس المشغل هذا مقاوم لرذاذ الماء فقط! بل يمكن غمره كليا بالماء دونما أن يلحق به أذى لذا هو مثالي للسباحة ، وجميع الأنشطة المائية

يمكن غمر مشغل إم بي ثري بالمياه بالكامل. على وجه التحديد هو ملائم للسباحة ، يباع هذا المشغل مع سدادات أذن للماء جديدة ذات الاسفنجة الناعمة لتوضع تحت السماعات، وهي تمنع تسرب المياه دون التأثير على الصوت. سدادات الأذن الجديدة لدينا أصبحت تسمح بنوعية عالية من الموسيقى أكان الرأس تحت أو فوق الماء دون الحاجة الى قطع للآذان تتوغل في عمق قناة الأذن ويمكنها أن تتسبب بالضرر وتكون غير مريحة على مر الزمن. سماعات الأذن جد مريحة وآمنة

سهل الاستعمال للغاية ، زرا التحكم في الجانب العلوي من السماعات يسمحان بالتقديم أو الإرجاع ، والتحكم بمستوى الصوت. الزران السفليان يسمحان بالتقديم أو الإرجاع السريعان ضمن المقطع الموسيقي / البودكاست أو قائمة الأغاني / الألبوم بواسطة الملاحة الصوتية. هذه الميزة الرائعة تعني أن نص ألبومك  أو قائمة الأغاني الشخصية سيتم قراءتها فتسمعها مباشرة، في لغة أو لهجة من اختيارك. هذا يسمح ببحث أسهل بكثير ضمن مكتبة كبيرة من الموسيقى. عمليا جميع اللغات الأوروبية مدرجة فضلا عن الروسية والعربية. أربعة غيغابايت من الذاكرة مبنية داخلها ، أي حوالي 1000 مقطع من موسيقى إم بي ثري النموذجية أو 60 ساعة من الاستماع. وعمر البطارية القابلة لإعادة الشحن حوالي 7 ساعات

بوسع سماعات مي إم بي ثري الرياضية لعب ملفات موسيقية بشكل إم بي ثري ، دوبليو إم آي ، أو أي أي سي (آي تيونز) وهي متوافقة مع أجهزة الكمبيوتر الشخصية وماك
وأخيرا من الممكن الحصول على الإلهام والحرية ، للرياضيين ومحبي ممارسة الرياضة حيثما كان

لدى دخولك الموقع توقع أن تجد كل المضمون باللغة الإنجليزية. كما وعلى جميع المراسلات أن تنصّ بالإنجليزية

!انقر هنا للدخول